عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «مَنْ أَنْظَرَ مُعْسِرا، أو وضع له، أظَلَّهُ الله يوم القيامة تحت ظِل عرشه يوم لا ظِلَّ إلا ظِلُّه».
[صحيح.] - [رواه الترمذي والدارمي وأحمد.]

الترجمة الإنجليزية Abu Hurayrah, may Allah be pleased with him, reported that the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, said, “Whoever gives respite to an insolvent person or remits a part of his debt, Allah will shade him on the Day of Judgment in the shade of His Throne, on a day when there will be no shade but His.”
الترجمة الفرنسية Abû Hurayra (qu’Allah l’agrée) relate que le Messager d’Allah (sur lui la paix et le salut) a dit : « Celui qui prolonge l’échéance [de la dette] d’une personne en difficulté ou qui l’en exempte, Allah le placera sous l’ombre de Son Trône, le Jour de la Résurrection, le jour où il n’y aura d’autre ombre que la Sienne. »
الترجمة الأسبانية Narró Abu Huraira -Al-lah esté complacido con él- que el Mensajero, -la paz y las bendiciones de Al-lah sean con él-, dijo: “Quien aplace la deuda a una persona necesitada o le perdone parte de ella, Al-lah le reserva un lugar en la sombra de su trono el Día del Levantamiento, el día en que no hay otra sombra excepto la de Al-lah”.
الترجمة الإندونيسية Dari Abu Hurairah -raḍiyallāhu 'anhu-, ia berkata, Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- bersabda, "Barangsiapa menangguhkan (pembayaran hutang) orang yang kesusahan atau menghapusnya, niscaya Allah menaunginya pada hari kiamat di bawah naungan 'Arasy pada hari tidak ada naungan kecuali naungan-Nya."
الترجمة الروسية Абу Хурайра (да будет доволен им Аллах) передаёт, что Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сказал: «Кто даст отсрочку несостоятельному должнику или простит ему часть долга, того укроет Аллах в Судный день в тени Трона Своего, когда не будет иной тени, кроме его тени».

أخبر أبو هريرة أن النبي عليه الصلاة والسلام قال: (من أنظر معسراً) أي أمهل مديوناً فقيراً، فالإنظار التأخير المرتقب نجازه. قوله: (أو وضع عنه) أي حط عنه من دينه، وفي رواية أبي نعيم (أو وهب له). فالجزاء: (أظله الله يوم القيامة تحت ظل عرشه) أظله في ظل عرشه حقيقة أو أدخله الجنة؛ فوقاه الله من حر يوم القيامة. وهذا الجزاء يحصل: (يوم لا ظل إلا ظله) أي ظل الله، وإنما استحق المُنظِر ذلك لأنه آثر المديون على نفسه وأراحه فأراحه الله والجزاء من جنس العمل.

الترجمة الإنجليزية Abu Hurayrah informed us that the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, said: “Whoever gives respite to an insolvent person”, i.e. gives a poor debtor more time to repay his debt. “or remits a part of his debt”, i.e. forgives a part of the debt. In the narration of Abu Nu‘aym: “or remits it as a gift for him”. Its reward is: “Allah will shade him in His shade”, i.e. Allah will literally shade him in the shade of His Throne or will admit him into Paradise, thus protecting him from the heat of the Day of Judgment. The person who gives respite deserves this reward - the shade of Allah - because he was benevolent to the debtor more than to himself and relieved him, so Allah will relieve him in return, since the reward for a deed is of the same nature.
الترجمة الفرنسية Le Prophète (sur lui la paix et le salut) nous informe que celui qui laisse du temps à un débiteur pauvre en prolongeant son délai de paiement, ou qui annulant sa dette et lui en fait cadeau (comme dans la version d’Abû Nu’aym), sera récompensé par Allah. Cette récompense est qu’Allah le placera sous l’ombre de Son Trône, ce que l’on peut comprendre dans son sens littéral, ou cela peut aussi signifier qu’Allah le fera entrer au Paradis, le protégeant ainsi de la chaleur du Dernier Jour. Cet honneur se produira « le jour où il n’y aura d’autre ombre que la Sienne », c’est-à-dire : l’ombre d’Allah. Si cet homme mérite une telle récompense, c’est parce qu’il a préféré le débiteur à sa propre personne et il l’a soulagé [d’un souci], alors Allah le soulagera [d’un souci]. En effet, la rétribution est en fonction de l’action.
الترجمة الأسبانية Abu Huraira informa de que el Mensajero de Al-lah -la paz y las bendiciones de Al-lah sean con él- dijo: “Quien aplace la deuda a una persona necesitada”, esto es, retrasar su periodo de entrega. “O le perdone parte de ella”: que le quite de esta deuda. En el relato de Abu Naím “o le otorga una donación”. La recompensa: “Al-lah le reserva un lugar en la sombra de su trono”, esto es, literalmente lo tendrá en su sombra o lo enviará al Paraíso, con lo que Al-lah lo protegerá del calor del Día del Levantamiento. Esta recompensa se obtiene “el día en que no hay otra sombra excepto la de Al-lah” por todo lo que el dueño de la deuda ha hecho por el deudor. Le dio tranquilidad y Al-lah lo tranquilizó a él. La recompensa es del mismo modo que la obra.
الترجمة الإندونيسية Abu Hurairah -raḍiyallāhu 'anhu-,mengabarkan bahwa Nabi Muhammad -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- bersabda: "Barangsiapa menangguhkan (pembayaran hutang) orang yang kesusahan," yakni, menangguhkan orang fakir yang berhutang. Al-Inzhar adalah menunda sesuatu yang diharapkan bakal dilaksanakan. Sabda beliau, "atau menghapusnya," yakni, menggugurkan hutangnya. Dalam riwayat Abu Nu'aim, "Atau menghibahkannya kepadanya." Balasannya, "niscaya Allah menaunginya di bawah naungan-Nya," Allah menaunginya di bawah naungan 'Arasy-Nya secara hakiki atau memasukkannya ke surga, lalu Allah menjaganya dari panas hari kiamat. Balasan ini tercapai pada, "hari yang tidak ada naungan kecuali naungan-Nya." Yakni, naungan Allah. Orang yang menangguhkan pembayaran hutang berhak memperoleh balasan seperti itu karena ia telah mengutamakan orang yang berhutang terhadap dirinya dan membuatnya tenang, sehingga Allah pun menjadikan dirinya tenang. Balasan itu sesuai dengan jenis amalnya.
الترجمة الروسية Абу Хурайра (да будет доволен им Аллах) передаёт, что Пророк (мир ему и благословение Аллаха) сказал: «Кто даст отсрочку несостоятельному должнику», то есть даст бедному человеку дополнительное время, чтобы он смог собрать средства для уплаты своего долга, «или простит ему часть долга», (а в версии Абу Нуайма: «Или подарит ему»), «того укроет Аллах в Судный день в тени Трона Своего» в качестве воздаяния. Эти слова могут означать, что Он введёт его в Рай. В любом случае Всевышний Аллах защитит его от зноя в Судный день, «когда не будет иной тени, кроме его тени». Заимодавец заслуживает такой награды потому, что в своё время он предпочёл должника самому себе и сделал ему облегчение, и в Судный день Аллах сделает ему облегчение, ибо воздаяние соответствует деянию.
الكلمة المعنى
- أَنْظَرَ مُعْسِراً أمْهَل وأخر.
- وضَع له حَطَّ عنه من أصل الدين شيئاً.
- أظَلَّهُ الله حَماه الله من حَرِّ الشمس التي تدنو من رؤوس العِباد، حتى يُلجِمهم العَرق يوم القيامة.
- عرشه العرش هو المخلوق العظيم الذي استوى عليه الرحمن ولا يقدر قدره إلا الله -عز وجل-.
1: استحباب القَرض الحَسن ومعاملة المَدِين بلطف ولِين.
2: إنظار المعسر أو الوضع عنه دينه كله أو بعضه من الخصال الموجبة للظلال تحت عرش الرحمن يوم لا ظل إلا ظله.
3: فضل الدائن المتسامح وما يناله من عظيم الأجر في الآخرة.
4: فضل التيسير على عباد الله -تعالى-.
5: جواز التعامل بالدَّين.
6: صحة تَبرع الوكيل إذا كان بإذن الموكِّل.

كنوز رياض الصالحين، مجموعة من الباحثين برئاسة حمد بن ناصر العمار، ط1، كنوز إشبيليا، الرياض، 1430هـ. بهجة الناظرين شرح رياض الصالحين لسليم الهلالي، ط1، دار ابن الجوزي، الدمام، 1415ه. جامع الترمذي، تحقيق وتعليق:أحمد محمد شاكر ، وآخرون، مكتبة ومطبعة مصطفى البابي الحلبي، ط2، مصر، 1395 ه. رياض الصالحين للنووي، تحقيق: ماهر ياسين الفحل، دار ابن كثير، دمشق، بيروت، ط1، 1428 هـ. رياض الصالحين، تحقيق: عصام هادي، وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية القطرية، دار الريان، بيروت، ط4، 1428هـ. صحيح الجامع الصغير وزيادته للألباني، ط3، المكتب الإسلامي، بيروت، 1408ه. مسند الإمام أحمد بن حنبل، تحقيق: شعيب الأرنؤوط - عادل مرشد، وآخرون، إشراف: د عبد الله بن عبد المحسن التركي، ط1، مؤسسة الرسالة، 1421 هـ. فيض القدير شرح الجامع الصغير للمناوي ، ط1، المكتبة التجارية الكبرى ، مصر، 1356ه. نزهة المتقين شرح رياض الصالحين لمجموعة من الباحثين، ط14، مؤسسة الرسالة، 1407هـ.