عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: سمعت رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: «ما نهيتكم عنه فاجتنبوه، وما أمرتكم به فأْتُوا منه ما استطعتم، فإنما أَهلَكَ الذين من قبلكم كثرةُ مسائلهم واختلافهم على أنبيائهم».
[صحيح.] - [متفق عليه.]

الترجمة الإنجليزية Abu Hurayrah, may Allah be pleased with him, reported in a Marfou' Hadith: "Avoid what I have forbidden you from; and do as much as you can, of what I have ordered you. Indeed, those befoe you were ruined because of their excessive questioning and disagreeing with their prophets."
الترجمة الفرنسية Abû Hurayrah (qu’Allah l’agrée) relate que le Messager d’Allah (sur lui la paix et le salut) a dit : « Lorsque je vous interdis une chose, éloignez-vous en ! Et ce que je vous ordonne, accomplissez-le dans la mesure du possible. Ceux qui vous ont précédé ont été détruits parce qu’ils posaient trop de questions et divergeaient avec leurs Prophètes. »
الترجمة الأسبانية De Abu Huraira, Al-lah esté complacido con él, que el Mensajero de Al-lah dijo: “Lo que os he prohibido hacer, evitadlo, y lo que os he ordenado, cumplidlo cuanto podáis, puesto que lo que acabó con aquellos que os precedieron fueron sus abundantes cuestiones y el desacato a sus profetas”.
الترجمة الأوردية ابوہریرہ رضی اللہ عنہ سے روایت ہے کہ رسول اللہ ﷺ نے فرمایا: ’’میں جس بات سے تمہیں منع کروں اس سے اجتناب کرو اور جس بات کا حکم دوں اسے مقدور بھر سر انجام دو۔ تم سے پہلی امتوں کی ہلاکت کا سبب ان کا بہت زیادہ سوالات کرنا اور ان کی اپنے انبیاء کی مخالفت کرنا بنا تھا‘‘۔
الترجمة الإندونيسية Dari Abu Hurairah -raḍiyallāhu 'anhu-, Aku mendengar Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- bersabda, "Apa yang telah aku larang untuk kalian, maka jauhilah, dan apa yang telah aku perintahkan kepada kalian, maka lakukanlah semampu kalian! Sesungguhnya orang-orang sebelum kalian binasa disebabkan oleh banyaknya pertanyaan dan perselisihan mereka terhadap Nabi-nabi mereka."
الترجمة الروسية Абу Хурайра (да будет доволен им Аллах) передаёт, что Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сказал: «Избегайте того, что я вам запретил, а из того, что я велел вам, делайте то, что сможете, ибо, поистине, живших до вас погубило множество вопросов, [которые они задавали], и их противоречие своим пророкам».

دلنا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه إذا نهانا عن شيء وجب علينا اجتنابه بدون استثناء، وإذا أمرنا بشيء فعلينا أن نفعل منه ما نطيق. ثم حذرنا حتى لا نكون كبعض الأمم السابقة حينما أكثروا من الأسئلة على أنبيائهم مع مخالفتهم لهم فعاقبهم الله بأنواع من الهلاك والدمار، فينبغي أن لا نكون مثلهم حتى لا نهلك كما هلكوا.

الترجمة الإنجليزية The Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, informed us that if he forbade us from something, we must avoid it without exception; and if he ordered us to do something, we have to do it as much as we can. Then he warned against being like some of the previous nations, who asked their prophets questions excessively while disagreeing with them. So, Allah punished them with different kinds of destruction and ruin. Hence, we should not be like them so that we will not be destroyed the way they were.
الترجمة الفرنسية Le Messager d’Allah (sur lui la paix et le salut) indique clairement que lorsqu’il nous interdit une chose, on doit impérativement s’en éloigner, sans aucune restriction. Et s’il nous ordonne une chose, on doit s'efforcer de l’accomplir, selon notre capacité. Ensuite, le Prophète (sur lui la paix et le salut) met en garde contre le fait d’être semblables à certaines communautés qui nous ont précédés, qui posaient trop de questions à leurs Prophètes (sur eux la paix) et ne cessaient de diverger avec eux. Allah les saisit et ils subirent différentes sortes de châtiments. Ainsi, il faut que nous ne soyons pas comme eux afin de ne pas périr comme ils ont péri.
الترجمة الأسبانية El Mensajero de Al-lah, Él le bendiga y le dé paz nos indicó que si nos prohíbe algo, debemos evitarlo, y si nos ordena algo, debemos cumplirlo en la medida de nuestras posibilidades. Después nos advirtió de ser como aquellos pueblos que nos precedieron, que abusaron de preguntar a sus profetas y los desacataron, por lo que Al-lah les castigó con numerosos modos de destrucción y perdición. Es por ello que no debemos portarnos como ellos para no perecer como ellos perecieron.
الترجمة الأوردية رسول اللہ ﷺ نے ہماری رہنمائی کی اور فرمایا کہ جب آپ ﷺ ہمیں کسی چیز سے منع کردیں تو ہم پر لازم ہے کہ ہم بلا استثناء اس سے اجتناب کریں اور جب آپ ﷺ ہمیں کسی شے کے کرنے کا حکم دیں تو ہم پر واجب ہیں کہ ہم مقدور بھر اسے سر انجام دیں۔ پھر آپ ﷺ نے ہمیں اس بات سے ڈرایا کہ ہم سابقہ امتوں کی طرح نہ ہو جائیں جنہوں نے اپنے انبیاء سے بہت زیادہ سوالات کیے اور پھر اس کے ساتھ ساتھ انہوں نے ان کی مخالفت بھی کی۔ اس پر اللہ تعالیٰ نے انہیں ہلاکت و بربادی کے مختلف قسم کے عذاب میں مبتلا کر دیا۔ لہذا مناسب یہ ہے کہ ہم ان کی طرح نہ ہوں، کہیں ایسا نہ ہو کہ ہم بھی ویسے ہی ہلاک ہو جائیں جیسے وہ ہوئے۔
الترجمة الإندونيسية Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- menunjukkan kepada kita bahwa apabila beliau melarang kita dari sesuatu, maka kita wajib menjauhinya tanpa ada pengecualian. Apabila beliau menyuruh kita dengan sesuatu, hendaknya kita melaksanakannya semampu kita. Selanjutnya beliau mengingatkan kita agar tidak menjadi seperti beberapa umat yang lampau, ketika mereka banyak bertanya kepada para nabinya disertai pengingkaran terhadap mereka, lalu Allah mengazab mereka dengan bermacam-macam kebinasaan dan kehancuran. Dengan demikian, maka kita tidak boleh seperti mereka hingga kita tidak binasa sebagaimana mereka telah binasa.
الترجمة الروسية Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сообщил, что мы обязаны соблюдать все без исключения озвученные им запреты, а из озвученных им велений мы должны делать то, что нам по силам. Затем он предостерёг нас от уподобления некоторым из живших до нас общин, которые начали задавать своим пророкам множество ненужных вопросов и одновременно противоречили им, и за это Всевышний Аллах покарал их, погубив их разными способами. И мы не должны уподобляться этим людям, дабы нас не постигла та же участь.
الكلمة المعنى
- نهيتكم النهي: طلب الكفّ على وجه الاستعلاء.
- فاجتنبوه اتركوه.
- من قبلكم من الأمم السابقة.
- واختلافهم مخالفتهم.
- مسائلهم أسئلتهم.
1: الأمر بامتثال الأوامر، واجتناب النواهي.
2: النهي لم يرخص في ارتكاب شيء منه، والأمر قيد بالاستطاعة؛ لأن الترك مقدور والفعل يحتاج إلى قدرة على إيجاد الفعل المأمور به.
3: النهي عن كثرة السؤال، قد قسم العلماء السؤال إلى قسمين: أحدهما: ما كان على وجه التعليم لما يحتاج إليه من أمر الدين، فهذا مأمور به ومن هذا النوع أسئلة الصحابة. والثاني: ما كان على وجه التعنت والتكلف وهذا هو المنهي عنه.
4: تحذير هذه الأمة من مخالفة نبيها، كما وقع في الأمم التي قبلها.
5: المنهي عنه يشمل القليل والكثير، لأنه لا يتأتّى اجتنابه إلا باجتناب قليله وكثيره، فمثلاً: نهانا عن الرّبا فيشمل قليله وكثيره.
6: ترك الأسباب المفضية إلى المحرم، لأن ذلك من معنى الاجتناب.
7: الإنسان له استطاعة وقدرة، لقوله: "مَا استَطَعْتُمْ" فيكون فيه رد على الجبرية الذين يقولون: إن الإنسان لا استطاعة له، لأنه مجبر على عمله، حتى الإنسان إذا حرّك يده عند الكلام، فيقولون تحريك اليد ليس باستطاعته، بل مجبر، ولا ريب أن هذا قول باطل يترتب عليه مفاسد عظيمة.
8: لا ينبغي للإنسان إذا سمع أمر الرسول -صلى الله عليه وسلم- أن يقول: هل هو واجب أم مستحبّ؟ لقوله: "فَأْتُوا مِنْهُ مَا استَطَعْتُمْ".
9: ما أمر به النبي -صلى الله عليه وسلم- أو نهى عنه فإنه شريعة، سواء كان ذلك في القرآن أم لم يكن، فُيعمل بالسنة الزائدة على القرآن أمراً أو نهياً.
10: كثرة المسائل سبب للهلاك ولا سيّما في الأمور التي لا يمكن الوصول إليها مثل مسائل الغيب كأسماء الله وصفاته، وأحوال يوم القيامة، لاتكثر السؤال فيها فتهلك، وتكون متنطّعًا متعمّقًا.
11: الأمم السابقة هلكوا بكثرة المسائل، وهلكوا بكثرة الاختلاف على أنبيائهم.

-التحفة الربانية في شرح الأربعين حديثًا النووية، مطبعة دار نشر الثقافة، الإسكندرية، الطبعة: الأولى، 1380 هـ. -شرح الأربعين النووية، للشيخ ابن عثيمين، دار الثريا للنشر. -فتح القوي المتين في شرح الأربعين وتتمة الخمسين، دار ابن القيم، الدمام المملكة العربية السعودية، الطبعة: الأولى، 1424هـ/2003م. -الفوائد المستنبطة من الأربعين النووية، للشيخ عبد الرحمن البراك، دار التوحيد للنشر، الرياض. -شرح الأربعين النووية، للشيخ صالح آل الشيخ، دار الحجاز، الطبعة: الثانية، 1433هـ. -الأربعون النووية وتتمتها رواية ودراية، للشيخ خالد الدبيخي، ط. مدار الوطن. -الجامع في شروح الأربعين النووية، للشيخ محمد يسري، ط. دار اليسر. -صحيح البخاري، نشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422هـ. -صحيح مسلم، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، نشر: دار إحياء التراث العربي – بيروت.