عن أبي بَرْزَةَ نَضْلَةَ بن عبيد الأَسلمي رضي الله عنه قال: بينما جاريةٌ على ناقة عليها بعض مَتَاعِ القوم، إذ بَصُرَتْ بالنبي صلى الله عليه وسلم وتَضَايَقَ بهم الجبل فقالت: حَلْ، اللهم الْعَنْهَا، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: «لا تُصَاحِبْنَا ناقةٌ عليها لَعْنَةٌ».
[صحيح] - [رواه مسلم]

الشرح

كانت فتاة صغيرة السن على ناقة عليها بعض الأمتعة والأغراض، فرأت النبي صلى الله عليه وسلم، وقد تضايق بالقوم الذين فيهم النبي صلى الله عليه وسلم الجبل، فأرادت أن تسرع الناقة، فقالت لها: حل -وهي كلمة زجر للإبل- لتسرع في السير، ثم لعنتها، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: لا تسير معنا ناقة عليها لعنة.

الترجمة: الإنجليزية الفرنسية الإسبانية التركية الأوردية الإندونيسية البوسنية الروسية البنغالية الصينية الفارسية تجالوج الهندية الأيغورية الكردية
عرض الترجمات

معاني الكلمات

حَل :
كلمة لزجر الإبل.
جارية :
الفتاة صغيرة السن.
متاع القوم :
كلمة تطلق على كل ما ينتفع به من عروض الدنيا، قليلها وكثيرها.

الفوائد

  1. التحذير من اللعن.
  2. تجنب مصاحبة المبتدعين والفاسقين،لأنهم محل اللعنات.
المراجع
  1. 1-رياض الصالحين للنووي، تحقيق : ماهر الفحل، دار ابن كثير، دمشق.ط1 .2007م.
  2. 2-صحيح مسلم، بتحقيق محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء التراث العربي/بيروت.
  3. 3-نزهة المتقين شرح رياض الصاحين، شرح الدكتور مصطفى الخن وآخرين، مؤسسة الرسالة، ط 1. 1987م.
  4. 4-شرح رياض الصالحين لابن عثيمين، مؤسسة ابن عثيمين الخيرية، مدار الوطن للنشر، الرياض، ط1426هـ.
  5. 5-كنوز رياض الصالحين، المجلس العلمي كنوز دار إشبيليا، الرياض، ط1. 2009م.