عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: «إذا أتى أحدَكم خادمُه بطعامِه، فإنْ لم يُجلِسْه معه، فلْيُناوِلْهُ لُقمةً أو لُقْمَتَيْنِ أو أُكْلَة أو أُكْلَتَين، فإنه وَلِيَ عِلاجَه».
[صحيح.] - [متفق عليه.]

الترجمة الإنجليزية Abu Hurayrah, may Allah be pleased with him, reported that the Prophet, May Allah’s peace and blessings be upon him, said: “When your servant brings you your food, if you do not ask him to join you, then (at least) give him a bite or two, or a mouthful or two, for he was in charge of preparing it.”
الترجمة الفرنسية D'après Abû Hurayrah - qu'Allah l'agrée -, le Prophète - paix et salut sur lui - a dit : " Si le servant de l'un d'entre vous vient avec un repas qu'il a préparé, et qu'il [i.e : le maître] ne l'assoit pas avec lui, alors qu'il lui donne à manger au moins une ou deux bouchées, ou une ou deux poignées, car il est celui qui l'a préparé. "
الترجمة الروسية Абу Хурейра, да будет доволен им Аллах, передал, что Пророк, да благословит его Аллах и приветствует, сказал: "Если слуга приносит кому-либо из вас еду и вы не усаживаете его с собой, чтобы разделить трапезу, то по крайней мере дайте ему взять с собой один-два куска пищи или позвольте ему отведать её один-два раза, ведь он старался и готовил пищу".

في هذا الحديث أن الخادم أو المملوك إذا أصلح طعاماً لسيده, فمن المروءة وحسن المعاملة أن يُطعمَه سيده من هذا الطعام ولا يحرمُه منه وقد تعب فيه, وقد أصلحه وأحضره, فلا يليق بالمروءة والكرم وحُسن المعاملة أن هذا المملوك لا يذوق من الطعام, بل يعطيه منه ما يُطيِّبُ نفسَه ويردُّ تطلُّعه.

الترجمة الإنجليزية This Hadith encourages good conduct and generosity with slaves and servants who prepare one's food and serve it. The master should feed his servant from that food as he (the servant) made effort to cook and serve that food. It is unfit for a generous and magnanimous person to deprive his servant from the food he has prepared and served; rather, he should give him some of it to satisfy his longing and ward off his possible resentment if he is not given from it.
الترجمة الفرنسية Dans ce hadith, si le servant ou l'esclave prépare un repas pour son maître, alors parmi les bonnes manières et la bonne relation est que son maître le nourrisse de ce repas et ne l'en prive pas car il s'y est fatigué, il l'a préparé et il le lui a présenté. Par conséquent, il ne convient pas dans les bonnes manières, la générosité et la bonne relation que cet esclave ne gôute pas de ce repas. Plutôt, il lui en donne afin de réjouir sa personne et de lui rendre ce qu'il a présenté.
الترجمة الروسية в этом хадисе сообщается, что если слуга или невольник приготовил пищу для своего хозяина, то к хорошим манерам и доброму обхождению с ним относится разделение этой трапезы. Иногда слуга или невольник могут вложить много сил в приготовление еды, стараются сделать её вкусной и приносят её хозяину, поэтому он должен проявить щедрость, добрый нрав и хорошее отношение к ним, пригласив их отведать приготовленную еду. Если же такой возможности нет, то следует хотя бы дать ему часть приготовленной пищи, дабы его душа была довольна и он удовлетворил своё любопытство.
الكلمة المعنى
- خَادِمُه مَن يقوم بحاجته.
- لُقْمَة واحدة اللُّقَم، واللقم: هي ما يهيئه الإنسان من الطعام للالتقام.
- ولي علاجه أي علاج الطعام عند تحصيل آلاته وتحمل مشقة حرّه ودخانه عند الطبخ وشقّت به نفسه وشم رائحته.
1: الحث على مكارم الأخلاق, والأمر بالتواضع وترك التكبر على العبد والخادم.
2: الأفضل لصاحب البيت أن يؤاكل خدمه، ومماليكه، وضيوفه الصغار، ولا يترفَّع، ولا يتكبَّر عن مؤاكلتهم ومؤانستهم، وأن يكون ذلك باحتشام.
3: الأفضل والأكمل أن يكون طعام المخدوم والخادم واحدًا.
4: جواز استخدام الغير.
5: أن الخادم مؤتمن على طعام السيد.

- صحيح البخاري، تحقيق: محمد زهير بن ناصر الناصر، ط1، دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم: محمد فؤاد عبد الباقي)، 1422هـ. - صحيح مسلم، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء التراث العربي، بيروت، 1423هـ. - بلوغ المرام من أدلة الأحكام، لابن حجر، دار القبس للنشر والتوزيع، الرياض - المملكة العربية السعودية، الطبعة الأولى، 1435هـ - 2014م. - توضِيحُ الأحكَامِ مِن بُلوُغ المَرَام، للبسام، مكتَبة الأسدي، مكّة المكرّمة، الطبعة الخامِسَة، 1423هـ. - تسهيل الإلمام بفقه الأحاديث من بلوغ المرام، تأليف: صالح بن فوزان بن عبد الله الفوزان، الطبعة الأولى، 1427هـ - 2006م. - منحة العلام في شرح بلوغ المرام، لعبد الله الفوزان، دار ابن الجوزي. ط1، 1428هـ. - فتح ذي الجلال والاكرام بشرح بلوغ المرام، للشيخ ابن عثيمين، المكتبة الإسلامية - الطبعة الأولى، 1427ه.