عن سعيد بن جُبير، قال: قلتُ لابن عباس: إنَّ نَوْفًا البَكالي يزعم أنَّ موسى ليس بموسى بني إسرائيل، إنما هو موسَى آخر؟ فقال: كذبَ عدوُّ الله، حدثنا أُبَي بن كعب عن النبي صلى الله عليه وسلم: «قام موسى النبيُّ خطيبًا في بني إسرائيل، فسُئل أيُّ الناس أعلم؟ فقال: أنا أعلم، فعتب الله عليه، إذ لم يَرُدَّ العلم إليه، فأوحى الله إليه: أنَّ عبدًا من عبادي بمَجْمَع البحرين، هو أعلم منك. قال: يا رب، وكيف به؟ فقيل له: احمل حوتًا في مِكْتَل، فإذا فقدتَه فهو ثَمَّ، فانطلق وانطلق بفتاه يُوشِع بن نُون، وحملا حوتًا في مِكْتَل، حتى كانا عند الصخرة وضعا رءوسهما وناما، فانسلَّ الحوتُ من المِكْتَل فاتخذ سبيله في البحر سَرَبًا، وكان لموسى وفتاه عَجَبًا، فانطلقا بقية ليلتهما ويومهما، فلما أصبح قال موسى لفتاه: آتنا غداءنا، لقد لَقِينا من سفرنا هذا نَصَبًا، ولم يجد موسى مسًّا من النَّصَب حتى جاوز المكان الذي أُمِر به، فقال له فتاه: أرأيتَ إذ أوينا إلى الصخرة فإني نسيتُ الحوتَ، وما أنسانيهُ إلا الشيطانُ. قال موسى: ذلك ما كنا نَبْغي فارتدَّا على آثارِهما قصصًا. فلما انتهيا إلى الصخرة، إذا رجل مُسَجًّى بثوب، أو قال تَسَجَّى بثوبه، فسلَّم موسى، فقال الخَضِر: وأنَّى بأرضك السلام؟ فقال: أنا موسى، فقال: موسى بني إسرائيل؟ قال: نعم، قال: هل أتَّبِعُك على أن تُعَلِّمَني مما عُلِّمْتَ رُشْدًا قال: إنَّك لن تستطيع معيَ صبرا، يا موسى إني على علم من علم الله علَّمَنيه لا تعلمه أنت، وأنت على علم علَّمَكَه لا أعلمه، قال: ستجدني إن شاء الله صابرا، ولا أعصي لك أمرا، فانطلقا يمشيان على ساحل البحر، ليس لهما سفينة، فمرَّت بهما سفينة، فكلَّموهم أن يحملوهما، فعرف الخَضِر فحملوهما بغير نَوْل، فجاء عصفور، فوقع على حرف السفينة، فنقر نقرة أو نقرتين في البحر، فقال الخضر: يا موسى ما نقص علمي وعلمك من علم الله إلا كنقرة هذا العصفور في البحر، فعَمَد الخضر إلى لوح من ألواح السفينة، فنزعه، فقال موسى: قوم حملونا بغير نَوْل عَمَدتَ إلى سفينتهم فخرقتها لتُغْرِق أهلها؟ قال: ألم أقل إنك لن تستطيع معي صبرا؟ قال: لا تؤاخذني بما نسيتُ ولا تُرْهِقْني من أمري عُسْرًا -فكانت الأولى من موسى نسياناً-، فانطلقا، فإذا غُلام يلعب مع الغِلمان، فأخذ الخَضِر برأسه من أعلاه فاقتلع رأسه بيده، فقال موسى: أقتلتَ نفسا زكِيَّة بغير نفس؟ قال: ألم أقل لك إنك لن تستطيع معي صبرا؟ -قال ابن عيينة: وهذا أوكد- فانطلقا، حتى إذا أتيا أهل قرية استَطْعما أهلَها، فأَبَوْا أن يُضَيِّفوهما، فوجدا فيها جدارًا يريد أن يَنْقَضَّ فأقامه، قال الخضر: بيده فأقامه، فقال له موسى: لو شئتَ لاتخذتَ عليه أجرا، قال: هذا فِراق بيني وبينك». قال النبي صلى الله عليه وسلم: «يرحمُ اللهُ موسى، لوَدِدْنا لو صبر حتى يُقَصَّ علينا من أمرهما».
[صحيح.] - [متفق عليه.]
المزيــد ...

据赛义德·本·朱拜尔传述,我对伊本·阿巴斯说:“纳夫·巴卡利声称穆萨不是派遣到以色列后裔的穆萨,他是另一个穆萨。”他说:“真主的敌人撒了谎。”阿布·本·克卡布传述说:“先知-愿主福安之-说:“先知穆萨对以色列后裔发表演讲,人们问他:“人们中谁是最有学问的人?”穆萨回答说:“我是。”真主责备他,因为他没有把知识归于他。于是真主对他说:“在两海交界处,有一个仆人比你更有学问。”穆萨说:“我的主啊,我怎么才能遇见他呢?”真主说:“拿一条鱼放在篮子里,然后出发,在你的鱼丢失的地方,你就会找到它的。”于是,他和他的仆人优什尔·本·努尼出发了,他们把一条鱼放在一个大篮子里,直到他们到达一块岩石前,他们便倒头睡觉。鱼从篮子里溜出来,向海里游去。穆萨和他的男仆很吃惊。他们夜以继日地继续前行,第二天早上,穆萨对他的仆人说:“把饭端过来,我们在这趟旅途中很辛苦。”因为他越过了真主告诉他的地方,穆萨才觉得精疲力尽。仆人对他说:“你还记得吗,我们在岩石前躺卧的时候,我把鱼全忘了,是魔鬼让我忘了。”穆萨说:“我们要寻找的就是那里。”于是他们返回,追寻着他们的足迹。当他们到达岩石时,他们发现一个穿着长袍的人。穆萨以平安问候他。赫迪尔说:“你们的大地上有和平吗?”穆萨说:“我是穆萨。”他说:“你是派遣到以色列后裔的穆萨吗?”穆萨说:“是的,”并补充道:“我可以跟着你吗,这样你就可以教我一些你已经学到的指导。”赫迪尔说:“穆萨啊,你无法忍受我的。我有真主的一些知识,是他赐给我的,而没有赐给你。你也有真主的一些知识,是他赐给你的,而我不知道。”穆萨说:“如果真主愿意,你会发现我有耐心,我不会不服从你的。”于是,他们沿着海岸走去,直到有一艘船经过,他们要求船上的人让他们上船。船上的人们认出了赫迪尔,允许他们两个免费乘船。一只鸟飞来,停在船的边缘,在海里啄了一两次。赫迪尔说:“我的知识和你的知识与真主的知识相比,就像是在海里啄的那只鸟。”赫迪尔随后打碎了船上的一块木板,把它拔了出来。穆萨对他说:“这些人免费让我们乘船,但是你却弄坏了他们的船,让船上的人都淹死了?”赫迪尔说:“我不是说了,你对我没有耐心吗?”穆萨说:“不要为我的健忘责备我,也不要在我的事务中对我苛刻。”-穆萨的首要问题就是健忘。-他们两个继续往前走,看见一个男孩在和其他男孩玩,赫迪尔抓住男孩的头,用手把它扭断,杀死了他。穆萨对他说:“你有权利杀死一个无辜的生命吗?”他说:“我不是对你说你不能容忍我吗?“伊本·艾伊尼说:“这样更自信了。”他们继续前行,来到了一个镇上,向人们索要食物,但他们拒绝招待他们。他们在镇上发现一堵快要倒塌的墙。赫迪尔用自己的手把它扶直了。穆萨说:“如果你愿意的话,你可以为此要求回报!”他说:“这是你我之间的分离。”先知-愿主福安之-说:“愿真主怜悯穆萨!如果他有更多的耐心,真主就可以告诉我们更多关于他们俩的事情!”
[健全的圣训] - [两大圣训集辑录]

解释

翻译: 英语 法语翻译 西班牙的 土耳其语 乌尔都语 印度尼西亚语 波斯尼亚语 孟加拉语 波斯 他加禄语 印度人 越南文 豪萨
翻译展示
Donate