عن أنس أن الرُّبَيِّعَ عمته كَسَرَتْ ثَنِيَّةَ جارية، فطلبوا إليها العفو فأبوا، فعرضوا الأرْشَ فأبَوْا، فأتوا رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وأبوا إلا القصِاَصَ فأمر رسول الله -صلى الله عليه وسلم- بالقصاص، فقال أنس بن النضر: يا رسول الله أَتُكْسَرُ ثَنِيَّةُ الرُّبَيِّعِ؟ لا والذي بعثك بالحق لا تُكسر ثنيتها. فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «يا أنسُ، كتابُ اللهِ القصاصُ». فرضي القومُ فَعَفَوْا، فقال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: «إن من عباد الله من لو أقسم على الله لأبَرَّهُ».
[صحيح.] - [متفق عليه واللفظ للبخاري.]

الترجمة الإنجليزية Anas reported that his aunt, Ar-Rubayyi‘, broke the incisor of a girl. The aunt's family requested the girl's relatives for pardon, but they refused, then they proposed a compensation, but they refused. Then they went to the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, and refused everything except retribution. So the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, judged that retribution be applied. Anas ibn An-Nadr said: "O Messenger of Allah, will the incisor of Ar-Rubayyi‘ be broken? No, by the One Who sent you with the Truth, her incisor will not be broken." Therefore, the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, said: "O Anas! The prescribed law of Allah is retribution." Thereupon, those people agreed on pardon. Then the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, said: "Among Allah's slaves, there are some who, if they take an oath by Allah (concerning something), Allah fulfills it."
الترجمة الفرنسية D'après Anas, ar-Rubayyî' - sa tante paternelle - cassa l'incisive d'une servante. Ils lui demandèrent alors le pardon [ainsi qu'à ses proches] mais ils refusèrent. Ils proposèrent une chose de valeur mais ils refusèrent. Alors, ils se rendirent [tous] auprès du Messager d'Allah - paix et salut sur lui - mais là encore ils refusèrent. Ils ne désirèrent que l'application du talion. Alors, le Messager d'Allah - paix et salut sur lui - ordonna l'application du talion. Anas ibn Nadir s'est alors exclamé : Ô Messager d'Allah ! L'incisive d'ar-Rubayyî' va-t-elle être cassée ? Non ! Par Celui qui t'a envoyé avec la vérité, son incisive ne sera pas cassée ! Alors, le Messager d'Allah - paix et salut sur lui - a dit : " Ô Anas ! Le Livre d'Allah, le talion ! " Finalement, les gens agréèrent et ils décidèrent de pardonner. C'est alors que le Messager d'Allah - paix et salut sur lui - a dit : " Certes, parmi les serviteurs d'Allah, il y en a qui s'ils juraient par Allah, Il les affranchirait de leur serment et les exaucerait. "
الترجمة الأوردية انس رضی اللہ عنہ سے روایت ہے کہ ان کی پھوپھی رُبَیِّعْ نے ایک لڑکی کے دانت توڑ دیے، پھر اس لڑکی سے لوگوں نے معافی کی درخواست کی لیکن انہوں نے معافی سے انکار کر دیا ۔انہوں نے دیت کی پیشکش کی، انہوں نے اسے بھی ٹھکرا دیا اور رسول کریم ﷺ کی خدمت میں حاضر ہوئے اور قصاص کے سوا کسی دوسری چیز پر راضی نہیں تھے۔چنانچہ آپ ﷺ نے قصاص کا حکم دے دیا۔ اس پر انس بن نضر رضی اللہ عنہ نے عرض کیا یارسول اللہ ! کیا ربیع رضی اللہ عنہاکے دانت توڑ دیے جائیں گے؟ نہیں ، اس ذات کی قسم جس نے آپ کو حق کے ساتھ مبعوث کیا ہے، ان کے دانت نہیں توڑے جائیں گے! اس پر حضور ﷺ نے فرما یا ، انس ! کتابُ اللہ کا حکم قصاص کا ہی ہے۔ پھر لڑکی والے راضی ہوگئے اور انھوں نے معاف کردیا ۔ اس پر حضور ﷺنے فرمایا ، کچھ اللہ کے بندے ایسے ہیں کہ اگر وہ اللہ کا نام لے کر قسم کھائیں تو اللہ ان کی قسم پوری کر ہی دیتا ہے۔
الترجمة الروسية Анас (да будет доволен им Аллах) передаёт, что его тётка со стороны отца ар-Рубаййи‘ сломала передний зуб одной девушке. Они попросили прощения для неё, но те отказались прощать. Тогда они предложили им выкуп, но те отказались. Её родные пришли к Пророку (мир ему и благословение Аллаха), и он велел воздать той равным. Анас ибн ан-Надр сказал: «О Посланник Аллаха! Неужели будет сломан зуб ар-Рубаййи‘? Клянусь Тем, Кто послал тебя с истиной! Её зуб не будет сломан!» Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сказал: «О Анас! Аллах предписал воздаяние равным». Но родственники пострадавшей согласились принять выкуп. Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сказал: «Поистине, есть среди рабов Аллаха такие, что, если они приносят клятву Аллахом, Он исполняет их клятву!»

أفاد الحديث أنَّ الربيع -رضي الله عنها- كسرت بعض مقدم أسنان جارية من الأنصار فأراد النبي -صلى الله عليه وسلم- أن يقيم عليها القصاص، وهو أن تكسر ثنيتها، فقام أنس بن النضر-وهو أخوها- فسأل مُستفهمًا وليس منكرا لحكم الله، وحلف ألا تكسر ثنيتها -رضي الله عنها- إحسانًا للظن بالله -تعالى-، فذكره النبي -عليه الصلاة والسلام- بأن حكم الله قاضٍ بالقصاص، فلما رأى القوم ذلك رضوا بالدية وعفوا عن القصاص، فحينذاك أخبر -عليه الصلاة والسلام- أن من عباد الله من لو أقسم يمينًا لأتمها الله له، لصلاحه وثقته بالله -تعالى-.

الترجمة الإنجليزية This Hadith indicates that Ar-Rubayyi‘, may Allah be pleased with her, broke some of the front teeth of a girl from the Ansaar (Muslim residents of Madinah). So the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, wanted that retribution be inflicted upon her, such that her equivalent front teeth be broken. However, her brother Anas ibn an-Nadr asked rhetorically, not denying the judgment of Allah, whether her teeth should be broken. He swore, out of good faith in Allah, that her teeth would not be broken. Nevertheless, the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, reminded him that the divine judgment entails retribution. So when the victim's family saw that, they agreed to accept the compensation and gave up retribution. Hence, the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, said that among the slaves of Allah, there are some people who, if they swear an oath, Allah fulfills it for them, owing to their righteousness and trust in Allah.
الترجمة الفرنسية Ce hadith nous apprend qu'ar-Rubayyî' - qu'Allah l'agrée - a cassé certaines des dents de devant d'une servante issue des Ansârs, alors le Prophète - paix et salut sur lui - a voulu lui appliquer le Talion qui consistait à lui casser son incisive. Mais, Anas ibn Nadir - qui était son frère - s'est levé, s'est exclamé et a interrogé. Toutefois, ceci n'est pas une désapprobation du jugement d'Allah. Il a alors juré qu'on ne casserait pas sa dent - qu'Allah l'agrée - et cela par bonne pensée sur Allah - le Très-Haut -. Mais le Prophète - paix et salut sur lui - lui a rappelé que le jugement d'Allah était décrété à travers l'application du talion. Et lorsque les gens virent cela, ils furent satisfaits du prix du sang et ils décidèrent de ne pas appliquer le talion en pardonnant. Alors, à ce moment-là, le Messager d'Allah - paix et salut sur lui - informa que parmi les serviteurs d'Allah, il y en a qui s'ils juraient par un serment, Allah ferait en sorte qu'Il le leur complète du fait de leur intégrité et de leur confiance en Allah, le Très-Haut.
الترجمة الأوردية اس حدیث میں یہ بتایا جا رہا ہے کہ رُبَیِّعْ رضی اللہ عنہا نے انصار میں سے کسی بچی کے سامنے والے کچھ دانت توڑ دیے۔ رسولُ اللہ ﷺ نے ان پر قصاص لاگو کرنے کا ارادہ فرمایا اور وہ یہ تھا کہ ان کے بھی دانت توڑے جائیں۔ تو انس بن نضر رضی اللہ عنہ (جو کہ ان کے بھائی تھے) نے بطور استفہام نہ کہ اللہ کے حکم کا انکار کرتے ہوئے آپ ﷺ سے پوچھا۔ اور اللہ تعالیٰ سے حسنِ ظن رکھتے ہوئے یہ قسم اٹھائی کہ ان (رضی اللہ عنہا) کے دانت نہیں توڑے جائیں گے۔ نبی کریم ﷺ نے انہیں بتایا کہ اللہ کا فیصلہ قصاص کے ساتھ مکمل ہو گا۔ جب لوگوں نے دیکھا کہ وہ دِیت دینے کے لیے راضی ہیں تو انہوں نے قصاص معاف کر دیا۔ اُس وقت رسول اللہ ﷺ نے فرمایا کہ اللہ کے بندوں میں سے کچھ ایسے لوگ بھی ہیں کہ اگر وہ اللہ تعالیٰ پر قسم اٹھائیں تو اللہ تعالیٰ ان کی قسم کی درستگی اور اللہ سے امید کی مضبوطی کی وجہ اس کو مکمل کر دیتا ہے ۔
الترجمة الروسية Из хадиса следует, что ар-Рубаййи (да будет доволен ею Аллах) сломала передний зуб девушке из числа ансаров, и Пророк (мир ему и благословение Аллаха) собрался воздать ей равным, то есть велеть сломать ей такой же зуб. Тогда поднялся Анас ибн ан-Надр, брат ар-Рубаййи, и спросил, просто задавая вопрос, но не возражая против постановления Аллаха, и поклялся, что её зуб не будет сломан, показав посредством этой клятвы, что ожидает от Аллаха благого. Пророк (мир ему и благословение Аллаха) упомянул о том, что, согласно постановлению Аллаха, она должна быть подвергнута воздаянию равным. Однако, увидев это, те люди удовольствовались компенсацией и отказались от воздаяния равным. Тогда Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) сообщил, что есть среди рабов Аллаха такие, клятвы которых Всевышний Аллах непременно исполняет —из-за их праведности и твёрдой веры во Всевышнего Аллаха.
الكلمة المعنى
- الربيع تصغير ربيع، وهو بضم الراء، وفتح الباء الموحدة، وتشديد الياء، آخره عين مهملة-: بنت النضر الأنصارية الخزرجية، أخت أنس بن النضر، وعمة أنس بن مالك خادم النبي -صلى الله عليه وسلم ورضي عنهم-.
- ثنية واحدة الثنايا، وهن أربع أسنان في مقدم الفم: اثنتان من أعلى، واثنتان من أسفل.
- جارِيَة شابة من بنات الأنصار، وليس المراد بها الأمة؛ لعدم القصاص بينهما.
- الأرْش بفتح الهمزة، وسكون الراء، آخره شين معجمة-: هو قدر ما بين قيمة المجني عليه صحيحا، وبين قيمته وفيه الجناية، فيقوم كأنه عبد سليم، ثم يُقوم مرة أخرى وفيه الجرح، فما بين القيمتين ينسب إلى دية الحر؛ فيكون أرش الجناية
- أتكسر الهمزة للاستفهام، ولم يقصد الإنكار، ولكن أخذه الغضب والحمية، أو أنه يجهل الحكم الشرعي.
- كتابُ الله القصاصُ مبتدأ وخبر؛ أي أن كتاب الله يحكم بالقصاص.
- لأبَرَّهُ اللام للتأكيد في جواب القسم؛ أي: لا يُحَنِّثُهُ، بل يبر قسمه، ويجيبه إلى ما أقسم عليه، ويعطيه مطلوبه لكرامته عليه، وعلمه أنه من جملة عباد الله الصالحين.
1: ثبوت القصاص في السن؛ كما قال -تعالى-: {والسن بالسن} [المائدة: 45]، ولا يكون القصاص إلا في العمد، أما الخطأ وشبه العمد فليس فيهما إلا الدية.
2: يكون القصاص بالسن المماثلة للسن المجني عليها.
3: أن القصاص هو حكم الله -تعالى-، يجب القيام به، ما لم يعف صاحب الحق.
4: أن كل من وجب له القصاص في النفس أو دونها فعفا على مال فرضوا به جاز.
5: أن الخيار في القصاص أو العفو أو الدية إنما هو لمن وقعت عليه الجناية لا لمن وقعت منه.
6: جواز طلب العفو من المجني عليه.
7: أن الحق لولي الصغير.
8: أن المؤمن إذا لَجَّ به الغضب والحمية، فصدر منه ما ظاهره الاعتراض على أمر الله وحكمه، وهو لم يرد به الإنكار والمعارضة، وإنما قصد به طلب الشفاعة ونحو ذلك فلا يؤخذ بذلك؛ فإنما الأعمال بالنيات.
9: في الحديث دليل على كرامات الأولياء، فإنَّ أنس بن النضر حلف ألا تكسر ثنية الربيع فأبر الله قسمه -رضي الله عنه-، وعلى الإنسان أن يخشى ويهاب الله -تعالى-، ولا يغتر بعمله فيرى نفسه مثلهم.

صحيح البخاري -الجامع الصحيح-؛ للإمام أبي عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري، عناية محمد زهير الناصر، دار طوق النجاة، الطبعة الأولى، 1422هـ. صحيح مسلم؛ للإمام مسلم بن الحجاج، حققه ورقمه محمد فؤاد عبد الباقي، دار عالم الكتب-الرياض، الطبعة الأولى، 1417هـ. منحة العلام في شرح بلوغ المرام: تأليف عبد الله الفوزان-طبعة دار ابن الجوزي-الطبعة الأولى 1428. توضيح الأحكام شرح بلوغ المرام: تأليف عبد الله البسام- مكتبة الأسدي - مكة المكرمة - الطبعة: الخامِسَة، 1423 هـ - 2003 م. تسهيل الإلمام بفقه الأحاديث من بلوغ المرام:تأليف الشيخ صالح الفوزان- عناية عبد السلام السليمان - مؤسسة الرسالة الطبعة الأولى فتح ذي الجلال والإكرام بشرح بلوغ المرام للشيخ ابن عثيمين- المكتبة الإسلامية القاهرة- تحقيق صبحي رمضان وأم إسراء بيومي- الطبعة الأولى 1427- فتح الباري شرح صحيح البخاري- أحمد بن علي بن حجر العسقلاني الشافعي- دار المعرفة - بيروت،رقم كتبه وأبوابه وأحاديثه: محمد فؤاد عبد الباقي- قام بإخراجه وصححه وأشرف على طبعه: محب الدين الخطيب- عليه تعليقات العلامة: عبد العزيز بن عبد الله بن باز. البدرُ التمام شرح بلوغ المرام/ الحسين بن محمد بن سعيد ، المعروف بالمَغرِبي - المحقق: علي بن عبد الله الزبن: دار هجر الطبعة: الأولى- 1414 هـ - 1994 م. - بلوغ المرام من أدلة الأحكام، لابن حجر، دار القبس للنشر والتوزيع، الرياض - المملكة العربية السعودية الطبعة: الأولى، 1435 هـ - 2014 م.