عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: سمعتُ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول: «ما مِن بَني آدم مَوْلودٌ إلا يَمَسُّه الشيطانُ حِين يُولَد، فيَسْتَهِلُّ صارخصا مِن مَسِّ الشيطان، غير مريم وابنها» ثم يقول أبو هريرة: {وإنِّي أُعِيذُها بك وذُرِّيَّتَها من الشَّيطان الرَّجِيمِ}.
[صحيح.] - [متفق عليه.]

الترجمة الإنجليزية Abu Hurayrah, may Allah be pleased with him, reported that he heard the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, say: "No child is born but the devil touches him when he is born, whereupon he starts crying loudly because of having been touched by the devil, except for Maryam (Mary) and her son." Abu Hurayrah then read: {...And I seek refuge with You (Allah) for her and her offspring from Satan, the outcast...} [Surat Aal-‘Imraan: 36]
الترجمة الروسية Абу Хурейра, да будет доволен им Аллах, передал: "Я слышал, как Посланник Аллаха, да благословит его Аллах и приветствует, сказал: "Нет такого новорождённого из числа потомков Адама, которого в день его рождения не касался бы шайтан, и от прикосновения шайтана ребёнок начинает кричать. Шайтан же касался каждого, кроме Марьям и её сына [‘Исы]". Затем Абу Хурейра прочитал: "Я прошу Тебя защитить её и потомство её от шайтана изгнанного, побиваемого" (сура 3 "Али ‘Имран=Семейство ‘Имрана", аят 36).

كل مولود يولد يطعنه الشيطان في جنبه، فيرفع صوته بالبكاء ويصرخ عقب الولادة مباشرة بسبب ذلك الطعن الذي طعنه الشيطان، إلا مريم وابنها عيسى -عليهما السلام-، فإن الله عصمهما منه عند الولادة، لدعوة أم مريم إذ قالت: {وإنِّي أُعِيذُها بك وذُرِّيَّتَها من الشَّيطان الرَّجِيمِ} فاستجاب الله دعوة أم مريم، فحفظ مريم وابنها عيسى من نخس الشيطان المطرود من رحمة الله -تعالى-، ولم يكن لمريم ذرية غير عيسى -عليه السلام-، وهذا المس أو الطعن من الشيطان على حقيقته، وليس معناه طمع الشيطان في إغواء الإنسان كما قال بعض المعتزلة، بل يجب الإيمان بهذا على حقيقته، كما هو مذهب أهل السنة والجماعة.

الترجمة الإنجليزية Children are poked in their sides by the devil when they are born, so they scream immediately after birth. Only Maryam (Mary) and ‘Isa (Jesus), peace be upon them, did not experience that. Allah protected them at birth, for Maryam's mother prayed: {...And I seek refuge with You (Allah) for her and her offspring from Satan, the outcast...} [Surat Aal-‘Imraan: 36] Allah answered her supplication and protected Maryam and her son ‘Isa from the devil's poke. Maryam had no children other than ‘Isa. The devil's poke is a real thing. It does not mean that the devil seeks to lead humans astray, as some Mu‘tazilites said. It is obligatory to believe in this Hadith in its literal sense, as it is the chosen opinion of Ahl-us-Sunnah wal-Jamaa‘ah.
الترجمة الروسية каждого новорождённого, который появляется на свет, шайтан тыкает в бок. В результате этого тычка шайтана ребёнок разражается плачем и криком сразу же после рождения. Так происходило и происходит с каждым человеком, кроме Марьям и её сына ‘Исы, мир им обоим, ибо Аллах защитил их от этого при рождении благодаря мольбе, с которой воззвала к Аллаху мать Марьям: "Я прошу Тебя защитить её и потомство её от шайтана изгнанного, побиваемого" (сура 3 "Али ‘Имран=Семейство ‘Имрана", аят 36). Аллах ответил на мольбу матери Марьям и уберёг Марьям и её сына ‘Ису от укола шайтана, удалённого от милости Всевышнего Аллаха. При этом у Марьям не было другого потомства, кроме ‘Исы. Это прикосновение либо тычок шайтана происходит на самом деле, и он вовсе не означает желание шайтана сбить человека с истины, как заявляют некоторые му‘тазилиты. Необходимо верить, что это прикосновение шайтана происходит в реальности согласно вероубеждению приверженцев Сунны и единой мусульманской общины.
الكلمة المعنى
- يمسه يطعنه في جنبه.
- يستهل يصيح.
- صارخًا رافعًا صوته بالبكاء.
- أعيذها أُحصِّنها، وادعو الله أن يحفظها.
- الرجيم المطرود.
1: في هذا الحديث ما يدل على شدة عداوة الشيطان؛ لأنه بلغ من عداوته أنه إذا رأى الطفل حين ولادته على ضعفه ووهنه بادر إلى نخسه حتى يستهل صارخًا.
2: أن الله -تعالى- سلم مريم وابنها من الشيطان باستعاذة أم مريم، فدل هذا على أنه يستحب لكل مؤمن أن يستعيذ بربه لذريته من الشيطان الرجيم.
3: يمس الشيطان المولود عند ولادته ويطعنه على الحقيقة.

- صحيح البخاري، نشر: دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى، 1422هـ. - صحيح مسلم، تحقيق: محمد فؤاد عبد الباقي، نشر: دار إحياء التراث العربي – بيروت. - منار القاري شرح مختصر صحيح البخاري، لحمزة محمد قاسم، راجعه: الشيخ عبد القادر الأرناؤوط، عني بتصحيحه ونشره: بشير محمد عيون، الناشر: مكتبة دار البيان، دمشق - الجمهورية العربية السورية، مكتبة المؤيد، الطائف - المملكة العربية السعودية، عام النشر: 1410 هـ - 1990 م. - الإفصاح عن معاني الصحاح، ليحيى بن هبيرة بن محمد بن هبيرة الذهلي الشيباني، المحقق: فؤاد عبد المنعم أحمد، الناشر: دار الوطن، سنة النشر: 1417هـ. - مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، لعلي بن سلطان الملا الهروي القاري، الناشر: دار الفكر، بيروت – لبنان، الطبعة: الأولى، 1422هـ - 2002م. - إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري، لأحمد بن محمد بن أبى بكر بن عبد الملك القسطلاني القتيبي المصري، الناشر: المطبعة الكبرى الأميرية، مصر، الطبعة: السابعة، 1323 هـ. - معجم اللغة العربية المعاصرة، للدكتور أحمد مختار عبد الحميد عمر بمساعدة فريق عمل، الناشر: عالم الكتب، الطبعة: الأولى، 1429 هـ - 2008 م.