عن المسور بن مخرمة -رضي الله عنهما- مرفوعًا: «فاطمة بَضْعة مني، فمَن أغضبها أغضبني».
[صحيح.] - [متفق عليه.]

الترجمة الإنجليزية Al Miswar ibn Makhramah, may Allah be pleased with him, reported that the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, said: "Faatimah is a piece of me, so whoever makes her angry, makes me angry."
الترجمة الفرنسية Al-Miswar ibn Makhramah (qu’Allah l'agrée, lui et son père) relate que le Prophète (sur lui la paix et le salut) a dit : « Fâṭimah est une partie de moi-même ; quiconque la met en colère, me met en colère. »
الترجمة الأسبانية Al-Musawir Ibn Majrama -Al-lah esté complacido con ambos- narró que el Mensajero de Al-lah -la paz y las bendiciones de Al-lah sean con él- dijo: “Fátima es parte de mí. Quien la enoje me habrá enojado a mí”.
الترجمة الأوردية حضرت مسور بن مخرمہ - رضی اللہ عنہ - فرماتے ہیں کہ رسول اللہ ﷺ نے فرمایا ’’فاطمہ(رضی اللہ عنہا) میرے جسم کا ٹکڑا ہے، جس نے اسے ناراض کیا اس نے مجھے ناراض کیا۔‘‘
الترجمة الإندونيسية Dari Al-Miswar bin Makhramah -raḍiyallāhu 'anhumā- secara marfū', "Fatimah adalah bagian dari diriku; barangsiapa yang membuatnya marah maka ia telah membuatku marah."
الترجمة البوسنية Misver b. Mahzeme, radijallahu 'anhuma, prenosi merfu' predaju: "Fatima je dio mene, pa ko nju mrzi, i mene mrzi."
الترجمة الروسية Со слов аль-Мисвара ибн Махрамы сообщается, что Посланник Аллаха (да благословит его Аллах и приветствует) сказал: «Фатыма — часть моей плоти, и тот, кто разгневает ее, [все равно, что] разгневает меня».

يخبر النبي -صلى الله عليه وسلم- أن ابنته فاطمة جزءٌ منه، فمن أغضبها فكأنه أغضبه -صلى الله عليه وسلم-.

الترجمة الإنجليزية The Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, informs that his daughter Faatimah is part of him. So anyone who makes her angry, it is as if he angered the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him.
الترجمة الفرنسية Le Prophète (sur lui la paix et le salut) informe du fait que sa fille Fâṭimah (qu’Allah l’agrée) est une partie de lui-même ; si quelqu’un la met en colère c’est comme s’il l’avait mis, lui (sur lui la paix et le salut), en colère.
الترجمة الأسبانية El Mensajero de Al-lah -la paz y las bendiciones de Al-lah sean con él- informa que Fátima es parte de él, y quien la enoje es como si lo hubiera enojado a él, la paz y las bendiciones de Al-lah sean con él.
الترجمة الأوردية نبی کریم ﷺ یہ خبر دے رہے ہیں کہ ان کی بیٹی فاطمہ - رضی اللہ عنہا - ان کا حصہ ہے لہذا جس نے انھیں ناراض کیا گویا کہ اس نے رسول اللہ ﷺ کو ناراض کیا۔
الترجمة الإندونيسية Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- memberitahukan bahwa putrinya, Fatimah adalah bagian dari diri beliau. Untuk itu, barangsiapa yang membuatnya marah, berarti telah membuat marah Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam-.
الترجمة البوسنية Vjerovjesnik, sallallahu alejhi ve sellem, kazuje da je njegova kćerka Fatima, radijallahu 'anha, dio njega i da onaj ko nju mrzi, samim time mrzi i njega, sallallahu alejhi ve sellem.
الترجمة الروسية В данном хадисе Пророк (да благословит его Аллах и приветствует) поведал о том, что его дочь Фатыма является частью его самого, и что разгневать ее равносильно тому, что разгневать самого Пророка (да благословит его Аллах и приветствует).
الكلمة المعنى
- بَضْعة البضعة القطعة من الشيء.
1: فضل السيدة فاطمة -رضي الله عنها-، ومكانتها عند النبي -صلى الله عليه وسلم-؛ لكونها جزءًا منه.
2: كل من وقع منه في حق فاطمة شيء فتأذت به؛ فالنبي -صلى الله عليه وسلم- يتأذى به.

صحيح البخاري، محمد بن إسماعيل البخاري الجعفي، تحقيق: محمد زهير الناصر، دار طوق النجاة (مصورة عن السلطانية بإضافة ترقيم: محمد فؤاد عبد الباقي)، الطبعة: الأولى 1422هـ. صحيح مسلم، مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري، تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي، دار إحياء التراث العربي، بيروت، الطبعة: 1423هـ. عمدة القاري شرح صحيح البخاري، محمود بن أحمد بدر الدين العينى، الناشر: دار إحياء التراث العربي، بيروت. مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، علي بن سلطان الملا الهروي القاري، الناشر: دار الفكر، بيروت، لبنان، الطبعة: الأولى 1422هـ، 2002م. منار القاري شرح مختصر صحيح البخاري، حمزة محمد قاسم، راجعه: عبد القادر الأرناؤوط، عني بتصحيحه ونشره: بشير محمد عيون، الناشر: مكتبة دار البيان، دمشق، مكتبة المؤيد، الطائف، الطبعة: 1410هـ، 1990م.