عن عائشة -رضي الله عنها-، أنَّ أبا بكر دَخَل على النبي -صلى الله عليه وسلم- بعد وفاته، فَوَضَع فَمَهُ بَيْن عيْنَيْه، ووَضَعَ يديْه على صُدْغَيه، وقال: «وَانَبِيَّاهُ، وَاخَليلاهُ، وَاصَفِيَّاهُ».
[حسن.] - [رواه أحمد.]

الترجمة الإنجليزية ‘A’ishah, may Allah be pleased with her, said: "Abu Bakr entered upon the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, after his death. He ‎put his mouth between his eyes, put his hands on his temples, and said: 'O my Prophet, O my ‎close friend, O my bosom friend.'" ‎
الترجمة الروسية ‘Айша, да будет доволен ею Аллах, передала: "Абу Бакр вошёл к Пророку, да благословит его Аллах и приветствует, после того, как он скончался, приложился устами к месту меж его глаз и возложил руки на его виски, после чего сказал: «О Пророк! О любимейший друг! О пречистый!»"

دخل أبو بكر الصديق على النبي -صلى الله عليه وسلم- بعد وفاته، فوضع فَمَه بين عَينَي النبي -صلى الله عليه وسلم- فقبله، ووضع يديه على صُدْغَي النبي -صلى الله عليه وسلم-، وهما جانبا الوجه من العين إلى الأذن، وقال: «وانبيَّاه، واخَليلاه، واصَفِيَّاه»، أي: أنه كان -رضي الله عنه- يتألم ويتوجَّع لموت النبي -صلى الله عليه وسلم-، ويصفه بأنه كان صديقه المخلص، الذي كان يحبه أكثر من الناس كلهم، وكان يفضِّله على كل أحد حتى على نفسه. وهذا يسمى النُّدبة، وإذا لم يكن في القلب اعتراض على المصيبة ولا جزع، ولم يكن الصوت مرتفعًا، كما يفعله النساء بصياح ورَنَّة فهو جائز، وهو الذي فعله أبو بكر -رضي الله عنه-.

الترجمة الإنجليزية After the death of the Prophet, may Allah’s peace and blessings be upon him, Abu Bakr, may ‎Allah be pleased with him, entered the room in which he was, kissed him between his eyes, put his hands on ‎his temples, and said: ‎‎"O my Prophet, O my close friend, O my bosom friend." In other words, Abu Bakr, may Allah be ‎pleased with him, was sorrowing and grieving over the death of the Messenger of Allah, may ‎Allah’s peace and blessings be upon him, describing him as his sincere friend, whom he loved ‎most of all and favored over all people, including himself.‎ What Abu Bakr, may Allah be pleased with him, did here is known as Nudbah (‎lamentation), which is allowable as long as the heart harbors no objection or impatience to the affliction. Also, the voice must not be loud, unlike that of the women who shriek and keen (the well-‎known chanting of women when they wail and lament a dead person). ‎
الترجمة الروسية после смерти Пророка, да благословит его Аллах и приветствует, Абу Бакр ас-Сыддик вошёл к нему, прикоснулся устами к месту меж глаз Пророка, да благословит его Аллах и приветствует, и поцеловел его, а также возложил руки на его виски, сказав: "О Пророк! О любимейший друг! О пречистый!" То есть, Абу Бакру, да будет доволен им Аллах, было больно и горько от утраты Пророка, да благословит его Аллах и приветствует. Охарактеризовав его этими словами, он показал, что был его искренним другом, которого он любил больше всех на свете и которому он отдавал предпочтение даже перед самим собой. Это называется оплакиванием. Если сердце не испытывает протест против постигшего горя и несчастья, и если оплакивание не сопровождается воплями и криками, как поступают некоторые женщины, то оно дозволено. Именно так и поступил Абу Бакр, да будет доволен им Аллах.
الكلمة المعنى
- صُدْغَيه جانبي الوجه من العين إلى الأذن.
- واخليلاه الخليل: الصديق.
- واصفياه الصفي: المختار المفضَّل.
1: جواز الدخول على الميت وتقبيله.
2: شدة حزن أبي بكر الصديق على وفاة النبي -صلى الله عليه وسلم-.
3: في الحديث فضيلة لأبي بكر الصديق وأنه كان خليل رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وصديقه المختار.
4: اهتمام عائشة، -رضي الله تعالى عنها- بأمر الشريعة، وأنها لم يشغلها عن حفظها ما كان من أمر الناس في ذلك اليوم.

- مسند الإمام أحمد بن حنبل، تحقيق: شعيب الأرنؤوط - عادل مرشد، وآخرون، نشر: مؤسسة الرسالة، الطبعة: الأولى، 1421هـ - 2001م. - المصباح المنير في غريب الشرح الكبير، لأحمد بن محمد بن علي الفيومي، الناشر: المكتبة العلمية – بيروت. - مختصر الشمائل المحمدية، للألباني، نشر: المكتبة الإسلامية - عمان - الأردن. - معجم اللغة العربية المعاصرة، للدكتور أحمد مختار عبد الحميد عمر بمساعدة فريق عمل، الناشر: عالم الكتب، الطبعة: الأولى، 1429 هـ - 2008 م. - فتح الباري شرح صحيح البخاري, أحمد بن علي بن حجر العسقلاني الشافعي, دار المعرفة - بيروت، 1379, رقم كتبه وأبوابه وأحاديثه: محمد فؤاد عبد الباقي, قام بإخراجه وصححه وأشرف على طبعه: محب الدين الخطيب. - الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني ومعه بلوغ الأماني من أسرار الفتح الرباني, أحمد بن عبد الرحمن بن محمد البنا الساعاتي, دار إحياء التراث العربي, الطبعة: الثانية. -كوثَر المَعَاني الدَّرَارِي في كَشْفِ خَبَايا صَحِيحْ البُخَاري, محمَّد الخَضِر بن سيد عبد الله بن أحمد الجكني الشنقيطي, مؤسسة الرسالة، بيروت, الطبعة: الأولى، 1415 هـ - 1995 م.