عن علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- قال: «ما رَمِدْتُ ولا صُدِعْتُ منذ مَسَحَ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- وجْهي، وتَفَل في عيْنِي يوم خَيْبر حِين أعْطاني الرَّايَة».
[حسن.] - [رواه أبو يعلى وأحمد بمعناه.]

الترجمة الإنجليزية `Ali ibn Abi Taalib, may Allah be pleased with him, reported: ''I never had sore eyes nor a headache since the Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, wiped my face and spat in my eyes on the Day of Khaybar when he gave me the standard.''
الترجمة الروسية ‘Али ибн Абу Талиб (да будет доволен им Аллах) передаёт: «У меня не воспалялись глаза и не было головной боли с тех пор, как Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) провёл рукой по моему лицу и поплевал в мой глаз в походе на Хайбар, когда он вручил мне знамя»

كان علي بن أبي طالب يشتكي من ألم في عينه، -بسبب الرمد- في غزوة خيبر، فدعاه النبي -صلى الله عليه وسلم-، فمسح وجهه وبصق في عينه فشُفي بإذن الله، ثم أعطاه الراية، وفتح الله عليه حصن خيبر، ويخبر علي -رضي الله عنه- أنه ما أصابه الرمد ولا الصداع منذ أن مسح النبي -صلى الله عليه وسلم- وجهه، وبصق في عينه في غزوة خيبر، وهذه معجزة ظاهرة للنبي -صلى الله عليه وسلم-.

الترجمة الإنجليزية During the Battle of Khaybar, `Ali ibn Abi Taalib, may Allah be pleased with him, had sore eyes. So, the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, summoned him. He wiped his face and spat into his eyes so his eyes recovered by Allah's permission. The Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, then gave him the standard, and Allah granted Muslims victory in conquering the fortress of Khaybar at the hands of `Ali. `Ali, may Allah be pleased with him, says that he never had sore eyes nor a headache after the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, had wiped his face and spat in his eyes during the Battle of Khaybar. This is an evident miracle of the Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him.
الترجمة الروسية ‘Али ибн Абу Талиб жаловался на боль в глазу, которая стала результатом воспаления, во время похода на Хайбар. И Пророк (мир ему и благословение Аллаха) позвал его, провёл рукой по его лицу, поплевал ему в глаз, и он исцелился с позволения Аллаха. А затем Пророк (мир ему и благословение Аллаха) вручил ему знамя, и Аллах помог ему взять укрепления Хайбара. ‘Али (да будет доволен им Аллах) рассказывал, что у него не было ни воспаления глаз, ни головной боли с тех пор, как Пророк (мир ему и благословение Аллаха) провёл рукой по его лицу и поплевал ему в глаз во время похода на Хайбар. Это явное чудо, которое Всевышний явил через Пророка (мир ему и благословение Аллаха).
الكلمة المعنى
- رَمِدَت هاجت عينه وانتفخت.
- تفل بصق.
1: من معجزات النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه مسح وجه علي بن أبي طالب، وبصق في عينه وهو أرمد فشُفي بإذن الله، ولم يصبه الرمد ولا الصداع بعد ذلك.
2: فضيلة علي بن أبي طالب وحب النبي -صلى الله عليه وسلم- له.

- مسند الإمام أحمد بن حنبل، تحقيق: شعيب الأرنؤوط - عادل مرشد، وآخرون، نشر: مؤسسة الرسالة، الطبعة: الأولى، 1421هـ - 2001م. - مسند أبي يعلى، المؤلف: أبو يعلى أحمد بن علي بن المثُنى بن يحيى بن عيسى بن هلال الموصلي، المحقق: حسين سليم أسد، الناشر: دار المأمون للتراث - دمشق، الطبعة: الأولى، 1404 – 1984. - معجم اللغة العربية المعاصرة، للدكتور أحمد مختار عبد الحميد عمر بمساعدة فريق عمل، الناشر: عالم الكتب، الطبعة: الأولى، 1429 هـ - 2008 م. - مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، لعلي بن سلطان الملا الهروي القاري، الناشر: دار الفكر، بيروت – لبنان، الطبعة: الأولى، 1422هـ - 2002م. - إكمال المعلم بفوائد مسلم لعياض بن موسى بن عياض بن عمرون اليحصبي السبتي، المحقق: الدكتور يحيى إسماعيل، الناشر: دار الوفاء للطباعة والنشر والتوزيع، مصر، الطبعة: الأولى، 1419 هـ - 1998 م. - التيسير بشرح الجامع الصغير, زين الدين محمد المدعو بعبد الرؤوف بن تاج العارفين بن علي بن زين العابدين الحدادي ثم المناوي, مكتبة الإمام الشافعي – الرياض, الطبعة: الثالثة، 1408هـ - 1988م.