عن السائب بن يزيد، أن شريحا الحضرمي ذكر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «لا يَتَوَسَّدُ القرآنَ».
[صحيح] - [رواه النسائي]

الشرح

ذُكر في مجلس رسول الله -صلى الله عليه وسلم- رجلٌ اسمه: شريح الحضرمي -رضي الله عنه- فقال عنه رسول الله: إنه لا يتوسد القرآن، وتوسده إِذا جعله تحت رأسه، هذا معنى اللفظ في اللغة، أما المراد به في الحديث ففيه أقوال، فقيل إنه للمدح أي لا ينام الليل عن القرآن فيكون القرآن متوسَّدًا معه، بل هو يداوم على قراءته ويحافظ عليها، وقيل: إن المراد الذم، بمعنى أنه لا يحفظ من القرآن شيئًا، أو لا يديم قراءته فإذا نام لم يتوسد معه القرآن، والوجه الأقرب هو الأول، والله تعالى أعلم.

الترجمة:
عرض الترجمات

معاني الكلمات

لا يتوسَّد:
التوسد جعل الشيء تحت الرأس.

الفوائد

  1. أهمية قيام الليل.
  2. أهمية دوام قراءة القرآن.
  3. أهمية حفظ القرآن.
المراجع
  1. سنن النسائي (3/ 256) (1783)، حاشية السندي على سنن النسائي (3/ 257).