عَنْ أَبِي أُمَامَةَ الْبَاهِلِيِّ، عَنْ رَسُولِ اللهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: "لَتُنْقَضَنَّ عُرَى الْإِسْلَامِ عُرْوَةً عُرْوَةً، فَكُلَّمَا انْتَقَضَتْ عُرْوَةٌ تَشَبَّثَ النَّاسُ بِالَّتِي تَلِيهَا، وَأَوَّلُهُنَّ نَقْضًا الْحُكْمُ وَآخِرُهُنَّ الصَّلَاةُ".
[حسن] - [رواه أحمد]

الشرح

أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أن أحكام الإسلام ستنهدم جزءًا جزءًا، أي أن الناس ما يتركون الإسلام دفعة واحدة، ولكن يتركونه بالتدريج، بأن يتركوا بعض أعماله، ثم بعضًا آخر إلى أن لا يبقى منه شيء، فكلما تهدم منه حكم تعلّق الناس بالحكم الذي بعده، وأخبر عليه الصلاة والسلام أن أول ما سيهدم من الإسلام هو العدل، وآخر ما يهدم ويترك من الأحكام الشرعية وأركان الدين الصلاة.

الترجمة:
عرض الترجمات

معاني الكلمات

لتنقضن:
لتهدمن.
عرى:
أحكام.
عروة عروة:
حكمًا حكمًا.
انتقضت:
انهدمت.
تشبث:
التشبث التمسك والتعلق.
الحكم:
العدل.

الفوائد

  1. هدم الأحكام الشرعية يكون بالتدريج.
  2. الحث على التمسك بأحكام الإسلام والتشبث بها.
  3. أهمية العدل والصلاة.
  4. إخبار النبي صلى الله عليه وسلم بما سيقع من الأمور المستقبلية.
المراجع
  1. مسند أحمد (36/ 485) (22160)، (29/ 574)، عقود الزبرجد على مسند أحمد (2/264)، الفتح الرباني لترتيب مسند الإمام أحمد بن حنبل الشيباني (1/ 117).
المزيد