عن عائشة بنت أبي بكر-رضي الله عنهما- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم اشترى من يهودي طعاما، ورهنه دِرْعًا من حديد.
[صحيح.] - [متفق عليه.]

الترجمة الإنجليزية `A'ishah bint Abu Bakr, may Allah be pleased with both of them, reported: "The Messenger of Allah, may Allah's peace and blessings be upon him, bought food from a Jew and pledged him his iron armor."
الترجمة الفرنسية ‘Âïcha Bint Abî Bakr (qu’Allah les agrées tous les deux) relate que le Messager d’Allah (sur lui la paix et le salut) acheta, chez un juif, de la nourriture à crédit et en échange il lui remit son armure en gage.
الترجمة الأسبانية De Aicha Bint Abu Bakr, Al-lah esté complacido con ambos, que el Mensajero de Al-lah, Él le bendiga y le dé paz, le compró a un judío unos alimentos, y le dejó fiado una armadura de hierro.
الترجمة الأوردية عائشہ بنت ابی بکر رضی اللہ عنہما بیان کرتی ہیں کہ: رسول اللہ ﷺ نے ایک یہودی سے کچھ غلہ خریدا اور اس کے پاس لوہے کی ایک زرہ گروی رکھی۔
الترجمة الإندونيسية Dari Aisyah binti Abi Bakar -raḍiyallāhu 'anhumā-, bahwasanya Rasulullah -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- membeli makanan dari seorang Yahudi dan menggadaikan baju besi (milik beliau).
الترجمة الروسية ‘Аиша бинт Абу Бакр (да будет доволен ею Аллах) передаёт, что Посланник Аллаха (мир ему и благословение Аллаха) купил у одного иудея ячмень, оставив ему в качестве залога железную кольчугу.

اشترى النبي صلى الله عليه وسلم من يهودي طعاماً من شعير، ورهنه ما هو محتاج إليه للجهاد في سبيل الله، وإعلاء كلمته، وهو درعه الذي يلبسه في الحروب، وقاية -بعد الله تعالى- من سلاح العدو، وكيدهم.

الترجمة الإنجليزية The Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, bought barley to serve as food from a Jew, and pawned his coat of mail that he needed for jihad with him. The Prophet, may Allah's peace and blessings be upon him, used to wear that armor in war to give himself extra protection from the enemy's weapons.
الترجمة الفرنسية Le Prophète (sur lui la paix et le salut) acheta un jour de l’orge à un juif et lui remit en gage ce dont il avait besoin pour combattre dans la voie d’Allah afin d’élever la Parole du Très-Haut, c’est-à-dire : son armure qu’il portait lors des guerres et qui, après Allah, le Très-Haut, le protégeait contre les armes et les ruses de l’ennemi.
الترجمة الأسبانية El Mensajero de Al-lah, Él le bendiga y le dé paz, le compró a un judío una cantidad de cebada para comer, y le dejó fiado lo que él necesitaba para luchar en el nombre de Al-lah y elevar su palabra, estos, su armadura de hierro que llevaba puesta en el campo de batalla como protección, después de la protección de Al-lah, de las armas de los enemigos y de su insidia.
الترجمة الأوردية نبی ﷺ نے ایک یہودی سے کچھ جو خریدے اور اس کے پاس وہ شے بطور رہن رکھوا دی جس کی آپ ﷺ کو جہاد فی سبیل اللہ اور اعلاء کلمۃ اللہ کے لئے ضرورت ہوتی تھی یعنی آپ ﷺ کی زرہ جسے آپ ﷺ جنگوں میں پہنا کرتے تھے تا کہ وہ اللہ تعالی کی ذات کے بعد آپ ﷺ کو دشمن کے اسلحہ اور ان کی چال سے بچائے۔
الترجمة الإندونيسية Nabi Muhammad -ṣallallāhu 'alaihi wa sallam- membeli makanan gandum dari orang Yahudi dan menggadaikan sesuatu yang dia butuhkan untuk berjihad di jalan Allah dan meninggikan kalimat-Nya, yaitu baju besi yang biasa beliau pakai dalam berbagai peperangan, sebagai pelindung -setelah Allah Ta'ālā- dari senjata musuh dan tipu daya mereka.
الترجمة الروسية Пророк (мир ему и благословение Аллаха) купил у одного иудея ячмень и оставил ему то, в чём сам нуждался для сражений на пути Аллаха и возвышения Его слова — кольчугу, которую он надевал во время военных походов в качестве защиты от оружия и козней врагов.
الكلمة المعنى
- يهودي نسبة إلى يهود، واسم هذا اليهودي أبو الشحم.
- رهنه من الرهن،وهو جعل عين لها قيمة عند من يطالب بالدين فإذا تعذر سداد الدين يبيعها ويأخذ حقه.
- درعا بكسر الدال: آلة يتقى بها السلاح.
1: جواز الرهن مع ثبوته في الكتاب العزيز أيضاً.
2: جواز معاملة الكفار، وأنها ليست من الركون إليهم المنهي عنه. قال الصنعاني : وهو معلوم من الدين ضرورة، فإنه صلى الله عليه وسلم وأصحابه أقاموا بمكة ثلاث عشرة سنة يعاملون المشركين، وأقام في المدينة عشرًا يعامل هو وأصحابه أهل الكتاب وينزلون أسواقهم.
3: جواز معاملة مَنْ أكثر ماله حرام، ما لم يعلم أن عين المتعامل به حرام.
4: ليس في الحديث دليل على جواز بيع السلاح على الكفار، لأن الدرع ليس من السلاح ولأن الرهن ليس بيعا أيضاً، ولأن الذي رهن عنده النبي صلى الله عليه وسلم درعه، في حساب المستأمنين الذين تحت الحماية والحراسة، فلا يُخْشَى منهم سطوة أو خيانة. فإن إعانة الكفار والأعداء بالأسلحة، محرمة وخيانة كبرى.
5: ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم من الزهد، رغبة فيما عند الله وكرما، فَلا يَدَع مالاً يقر عنده.
6: تسمية الشعير بالطعام، خلافاً لمن قصر التسمية على الحنطة فقد ثبت من بعض الطرق، أنه عشرون أو ثلاثون صاعاً من شعير.
7: جواز الرهن في الحضر.
8: جواز الشراء بالثمن المؤخر قبل قبضه، لأن الرهن إنما يحتاج إليه حيث لا يتأتى الإقباض في الحال غالبا.

صحيح البخاري -للإمام أبي عبد الله محمد بن إسماعيل البخاري، عناية محمد زهير الناصر، دار طوق النجاة، الطبعة الأولى، 1422هـ. - صحيح مسلم؛ للإمام مسلم بن الحجاج، حققه ورقمه محمد فؤاد عبد الباقي، دار عالم الكتب-الرياض، الطبعة الأولى، 1417هـ. - الإلمام بشرح عمدة الأحكام للشيخ إسماعيل الأنصاري-مطبعة السعادة-الطبعة الثانية 1392ه. - تيسير العلام شرح عمدة الأحكام-عبد الله البسام-تحقيق محمد صبحي حسن حلاق- مكتبة الصحابة- الشارقة- الطبعة العاشرة- 1426ه.