عن عثمان بن عفان قال: كان النبي صلى الله عليه وسلم إذا فرغ من دفن الميت وقف عليه فقال: "استغفروا لأخيكم وسلوا له بالتثبيت؛ فإنه الآن يسأل".
[حسن] - [رواه أبو داود]

الشرح

بيّن النبي صلى الله عليه وسلم ما يُفعل للميت بعد دفنه، فكان عليه الصلاة والسلام إذا انتهى من دفن الميت، وقف على قبره وقال: استغفروا لأخيكم، وفيه إشارة إلى أن الميت له عليهم حق ابعد موته، واسألوا الله تعالى أن يثبته إذا سُئل عن ربه ونبيه ودينه، بألا يتلعثم في الجواب ولا يبهت أو يتحير من هول السؤال، فإنه الآن بعد دفنه تسأله الملائكة. فبعدما يدفن الميت فإنه يُوقف عند قبره ويدعا له بالمغفرة، وأن يثبته الله عند السؤال، فيقال: اللهم اغفر له وثبته، ونحو ذلك.

الترجمة:
عرض الترجمات

معاني الكلمات

وقف عليه:
أي على قبره.
وسلوا له بالتثبيت:
اطلبوا من الله في دعائكم أن يثبته عند السؤال.

الفوائد

  1. إثبات انتفاع الميت بدعاء الحي خلافًا لمن ينكر ذلك.
  2. إثبات السؤال في القبر، فالميت يُسأل بعد دفنه.
  3. وقت سؤال الميت يكون عقيب الدفن.
  4. مشروعية الدعاء للميت بعد دفنه.
  5. مشروعية تنبيه الناس بأن يدعوا للميت، فربما يكون بعضهم غافلًا أو ساهيًا.
  6. الدلالة على أن الميت حي في قبره، وأن هناك حياة برزخية، ليست كالحياة الدنيا.
المراجع
  1. سنن أبي داود (5/ 127) (3221)، شرح أبي داود للعيني (6/ 179)، شرح سنن أبي داود لابن رسلان (13/ 534).
Donate