التصنيف:

عن ابن أبي ليلى قال: ما أخبرنا أحدٌ أنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم صلى الضحى غيرُ أمِّ هانئ، ذكرت: أن النبي صلى الله عليه وسلم يوم فتح مكة اغتسل في بيتها، فصلى ثماني ركعات، فما رأيته صلى صلاة أخفَّ منها غير أنه يتم الركوع والسجود.
[صحيح] - [متفق عليه]

الشرح

قال ابن أبي ليلى: لم يخبرنا أحد أنه رأى النبي صلى الله عليه وسلم صلى صلاة الضحى غير أم هانئ، فقد ذكرت أنه عليه الصلاة والسلام اغتسل في بيتها يوم فتح مكة، ثم صلى ثماني ركعات، ما رأيته صلى أخف من هذه الثمان، غير أنه عليه الصلاة والسلام يتم الركوع والسجود، قالته دفعًا لتوهم من يفهم أنه نقص منهما حيث عبَّرت: بأخف. وليس فيه دلالة على نفي الوقوع، لأن ابن أبي ليلى إنما نفى علم نفسه، ووردت أحاديث أخرى في المحافظة على صلاة الضحى.

الترجمة:
عرض الترجمات

من فوائد الحديث

  1. مشروعية صلاة الضحى.
  2. أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى الضحى بركعات خفيفات تامات.
المراجع
  1. صحيح البخاري (2/ 45) (1103)، صحيح مسلم (1/ 266) (336)، إرشاد الساري لشرح صحيح البخاري (2/ 299).
التصنيفات
المزيد